الثلاثاء , 16 يوليو 2019
الرئيسية / محلي / وأخيرا أعلنها السنوار مدوية / محمد لمين حمامي
راي حر

وأخيرا أعلنها السنوار مدوية / محمد لمين حمامي

وأخيرا أعلنها السنوار مدوية
لقد تخلى عنا العرب ودعمتنا الجمهوريةالإسلامية فى إيران

منذ إنطلاق ما سمي بالربيع العربي والذى بدا للوهلة الأولى كثورة شعبية ستؤدى إلى تغيير الواقع العربي المزري إلى الأفضل ولكن سرعان ماأتضح للبعض أنها مجرد ذكرى مأئوية للخدعة الكبرى التى حدثت منذ حوالي قرن من الزمن تلك الخدعة التى سميت حينها بالثورة العربية والتى كانت مجرد سيناريو إستخباراتى ألفه ونفذه جهاز الإستخبارات البريطاني
اما الربيع الذى نعيشه الآن فقد تحول إلى مجرد كارثة تحول خلالها الإسلاميون إلى مجرد فريسة لأخطائهم الشنيعة وللسلطة التى أعادت إنتاج نفسها كماحدث فى مصر
أمافى تو نس فقد تحولوا إلى شهود زور على سلسلة القوانين الإلحادية المخالفة لإجماع المسلمين كقانون الإرث سيء الصيت وغيره من القوانين المنظمة للرذيلة كقوانين وتنظيمات حقوق المثليين
ولم تكتف حركة النهضة بذلك بل أضحت مثار سخط وسخرية الكثيرين بعدما قامت بعرقلة قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني
ومع هول هذه الإنتكاسة بقي الكثيرون يسبحون مع تيار شيطنة إيران والنظام السوري ورئيسه بشار الأسد فيما أضحى الرئيس الآمريكي أوباما وبعده أترامب أميرا للمومنين وحامي حمى الملة والدين وقائدا للعالم العربي والإسلامي السني إلى جنب الرئيس الفرنسي ساركوزي وهولاند
وقد تصدر الثورة العربية الإسلامية السنية فى ليبيا وسوريا الفيلسوف الفرنسي الصهيوني بيرنار ليفي ماحدابنا كعرب ان ننجزأعجب عجائب التاريخ وننتج أسخف العقول البشرية التى تكبر وتهلل تحت رايات الحلف الأطلسي في ليبيا
بل إن أحدالعلماء طلب من آمريكا ربما فى لحظة إنفعال أدت به إلى الغيبوبة حتى طلب من الحكومة الآمريكية وقفة لله!!! ومتى كانت آمريكا غير الشيطان الأشر شيخ الشياطين
وكل هذه الشيطنة والمقدمات كانت لأهداف منها تقسيم سوريا ثم تصفية القضية الفلسطينية عبر ما سمي قبل سنوات الشرق الأوسط الجديد وسمي لدى قدوم أترامب بصفقة القرن ولحسن الحظ فشل حتى الآن مشروع إنهيار سوريا وتقسيمها وبقي مشروع إستكمال تصفية القضية الفلسطينية الذى لم يبق منه سو ى الجزء المالى المكمل لخطوة إعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب وهي خطوة تهافتت الدول الخليجية نحو تحقيقهاوخاصة السعودي و البحرين المؤزومة بالثورةالشعبية والتى تستضيف القمة الفضيحة كطوق نجاة تتعلق به لينقذها أسيادها من الصهاينة

وهذا الموقف المشين من الدول الخليجية هو مادفع القائد يحيى السنوار لإعلانها مدوية لقد تخلى عنا العرب ودعمتناإيران بالمال والسلاح والتقنية
وقد أثنى مختلف القادة الفلسطينيين على سوريا ودورها وقد صدرهذا التصريح عن السنوار وغيره من القادة الفلسطينيين رغم أن تلك الدعاية المقيتة قد فعلت فعلها فى كل عقل عربي تقريبا عامة ومثقفين وقد إشتدت وطأتها أخيرابفعل الصور المؤثرة والتعليق المعرض والخبر الكاذب اللذين أتخم بهماالإعلام
وكيف لاتستجيب الأسماع والعقول لشيطنة إيران المرمية بالبدعة وقد أستجابت العقول قبل ذلك لشيطنة اهل التصوف والأشاعرة وأصحاب الفروع الفقهية بمذاهبها الأربعة حتى أضحت الحقيقة منحصرة فيما يقرره إلحلف الصهيوني الأوروآمريكي وبين هوى الفهد ومخالب الباز

تعاليق

تعليق

 استدراكات محمد الأمين محنض أحمد على كتاب الأستاذ محمد الشرقاوي

شاهد أيضاً

C9933186-0088-4A0D-9922-0C50F724768F

موريتانيا.. العلماء يكشفون فحوى لقاء الرئيس حول المسيء

كشف العلماء الموريتانيون ، اليوم الأربعاء، فحوى اجتماعهم بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في ...